آخر الأخبار

مشاهير ارتبطوا بنفس الشريك مرتين

img
سلايدر فنون

قصص الحب في بعض الأحيان تحتاج إلى فرصة أخرى، أحياناً حتى تثبت أن قدر الطرفين أن يكونا معاً، أو لتؤكد أن هذه العلاقة فشلت ولا يمكنها النجاح، وهناك عدد من قصص الحب التي جمعت المشاهير تؤكد هذا الأمر، فكثيرون ارتبطوا بنفس الشريك مرتين، ومن بينهم أشهر قصص حب في السينما العربية.

محمد حماقي ونهلة الحاجري:

في 2011 تزوج محمد حماقي من نهلة الحاجري خلال حفل زفاف حضره الكثير من المشاهير، وقد تعرف الثنائي من خلال الشاعر الغنائي أمير طعيمة.
وفي هدوء تام في 2014 حدث الانفصال من دون الإعلان عن أسباب واضحة، وظل الثنائي في حالة من الصمت حتى عام 2016 حين شهد شكر خاص لـ “نهلة” على تتر أغنية “مابلاش” لـ “حماقي” ما جعل الجميع يؤكد أن الثنائي سيعود من جديد، وبالفعل أعلنا عودتهما حتى من قبل الأغنية وأن هذا الشكر كان مجرد وسيلة لإعلان هذه العودة.
وأكد حماقي أن عودتهما مرة أخرى جاءت بعد فهم لأخطاء الماضي وفهم بعضهما بشكل أكبر.

محمد سامي ومي عمر:


من قبل دخولها الوسط الفني ارتبطت مي عمر ومحمد سامي وأثناء الخطبة رأى والدها سامي وهو في أحد الشجارات وقد فقد أعصابه، فخاف على ابنته من الزواج من شخص عصبي، وصرح بهذا لها وقرر طلب الانفصال منه، ولكن سامي كان يحب مي، فظل 5 سنوات ينتظرها حتى استطاع أن يقنع والدها ويعود لها ويتزوجها في النهاية.

روبي وسامح عبد العزيز:


قصة حب روبي والمخرج سامح عبد العزيز مختلفة منذ بدايتها، فقد أعلنت في 2014 فجأة أنها تزوجت، بعدما شوهدت في زفاف أختها وخاتم الزواج في يدها، بعد ذلك أعلنت شخصية الزوج وهو سامح عبد العزيز، وقالت إن هذا الزواج حصل بعد قصة حب استمرت 5 سنوات.
ولكن الزيجة لم تستمر طويلاً وأعلنا انفصالهما في أكتوبر 2015، ثم عادا من جديد بعد حوالي 7 أشهر من الانفصال ولم تدم أيضاً هذه العودة كثيراً وحدث الطلاق الثاني في 2016.

عمرو سعد وشيماء فوزي:

بعد زواج استمر لحوالي 14 عاماً، أعلنت زوجة عمرو سعد طلاقهما، وقد كان هذا الخبر مفاجأة للجمهور؛ لأن عمرو معتاد على أن تكون أخباره العائلية بعيدة عن الإعلام، ولكن بعد مرور حوالي 5 أشهر أعلنا عودتهما من جديد.

تامر عاشور ودارين حلمي:

بدأ الأمر في سبتمبر 2019 حين أعلن تامرعاشور ارتباطه بملكة جمال السياحة المصرية دارين حلمي، وفي نوفمبر أعلنا انفصالهما، ليعودا بعد ذلك في فبراير 2020 العودة التي لم تدم طويلاً وحدث الانفصال مرة أخرى.

بوسي ونور الشريف:

يعتبر هذا الثنائي هو الأشهر في تاريخ السينما العربية، وهذا ما جعل انفصالهما في 2006 بعد 33 عاماً من الزواج صدمة للجماهير، خاصة والجميع على علم بقصة الحب الكبيرة التي جمعتهما في الحقيقة سواء على الشاشة أو في الحقيقة.
لهذا لم يستطع الثنائي الاستمرار في حياتهما بعيداً عن بعضهما، فعادا لبعضهما في 2015 بعد 9 سنوات من الانفصال ليظلا معاً حتى وفاة نور الشريف في شهر أغسطس من نفس العام.

مواضيع متعلقة

اترك رداً